الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - الأمتحان

الأمتحان

                                                                                       

                                      بدري نوئيل يوسف ـ السويد

كنت في ضيافة صديقي الشيخ في احدى الامسيات ، شيخنا الجليل تقدمت به السنين فقد تجاوز السبعون ، محتفظا بذكائه وقوته العقلية ، ماهر ، لطيف ، لبق لكنه ماكر ، متتبعا لعيوب اصدقائه يحب المشاكسة والمزح معهم احيانا ، يستغل ضعف بعض اصدقائه وجهلهم في احد المواضيع ويسأل اسئلة محرجة يضرب على وتر صديقة بحيث يثير غضبه . في تلك الامسية كان منشرح الصدر تعلو وجهه علامات الغبطة والسرور ، بعد أن رشفنا فنجان القهوة قال لي : لدي سؤال في الجغرافيا حيرني ولم اجد له جواب ممكن مساعدتي وربما اجد الجواب عندك.

شعرت انه عرف نقطة ضعفي ، قلت له يا صديقي الشيخ : تعرف انني مهندس ولا اعرف في الجغرافيا وأين تقع بعض الدول وما هي حدودها .
ابتسم بعد أن اعتدل بجلسته وأخرج ورقة من جيبه وقال لي : سؤال بسيط ، اقسم لك انني كتبت السؤال بصيغه بسيطة تقربك من الاجابة وما عليك ان تشحن ذاكرتك وتسعين بكتب وأطلس الجغرافيا ولك مني دعوة على الغداء في احد المطاعم الراقية ، وأمهلك اسبوع كاملا نلتقي في المطعم لتأتيني بالإجابة ، وبعكسه سوف تدفع أنتَ ثمن الغداء . وافقت مجبرا على امل ان اعرف السؤال وقلت له إذا كان الامر كذلك فهات وخلصيني ونلتقي بعد اسبوع وأتيك بالجواب ، اسقط الورقة في يدي وقال اقرأ السؤال في منزلك .
في طريق عودتي الى المنزل اشتدّت بي الحيرة وانتابني قلق هائل واسأل نفسي ما هو السؤال الغريب الذي تراهن عليه الشيخ ، على كل حال عدت الى المنزل ودخلت غرفتي وأقفلت الباب خلفي وأخرجت الورقة من جيبي ، قرأت السؤال بقيت مذهولا أجوب الغرفة ذهابا وإيابا ، ساورتني حيرة كبيرة وأصابني أرق شديد كنت أغوص في بحر من الأفكار ، جالت بخاطري عدة أسئلة عجزت عن ايجاد أجوبة لها ، ماذا اقول للشيخ بعد اسبوع لان السؤال صعب جداً ومعقد ولا بد من الاستعانة بصديق أو اي مصدر جغرافي واقتصادي ، أما السؤال فكان :
ليس على سطح الكواكب السيارة ، ولا على سطح القمر بل على سطح الارض ، توجد منطقة جغرافية فريدة من نوعها في العالم ، اطلالة الشمس من وراء جبالها الشماء ، فيها منحدرات أخاذة وسفوح خضراء وهواء نقي نسيم عليل ، لو توغلت في قلب الصحراء تمتد أمامك الرمال كرداء يلف الدنيا من حولك بصفرة فيها بريق الذهب ، روضة من رياض الجنة ، ماء وأنهار وظلال وأشجار ، وأزهار وحمام وطيور .
 في هذه المنطقة نظام حكم فريد لا نضير له ، يحكمها ملوك غير متوجون فليس النظام فيها ملكي ولا يوجد فيها ملك متوج ، وليس النظام جمهورياً لكنك تجد فيها رؤساء غير منتخبين والرئيس المنتحب لا حيلة له ، لا يحل ولا يربط ولا يقدر أن يفتي بفتوة ، هذه المنطقة لا امارة ولا سلطنة ولا مشيخة حتى يحكمها سلطان او امير او شيخ ولكنها ملئ بالأمراء والسلطانين والشيوخ ، نظامها نص ونص أو ما له مثيل لأنه ليس اشتراكيا ولا رأسماليا ،
لتسهيل الاجابة وتقريب الصورة فإن في هذه المنطقة برلمان منتخب استطاع بقرار نيابي حجب المواقع الاباحية وحفظ طهارة الشباب ، ونسى ما تمر به المنطقة من كوارث وتهجير ونزوح اربعة مليون مواطن ، بعض مدنها كنائسها ومساجدها مهجورة محروقة ، ومعابدها مهدمة ، مآذنها باكية ، قبابها دمرت ، اطفالها تصرخ تبكي ، تتشبث بثياب أمهاتهم كالغريق ، دموعهم تتساقط ، صوتهم يعلو يشتكون الجوع والخوف ، عجائز أنهكها التعب ، شابات تمشي خلف والدها تحتمي بأخيها من الخطف والسبي ، نفذ الدواء وقل الماء وفقد الامان ، في شوارعها قنابل تدَوي ودبابات تعوي وصواريخ تهوي لن ترحم طفلا ولا شيخا ، سألوا العالم ما الخبر ، قال نشجب وندين ونستنكر ونتظاهر ونصرخ ونراقب ، نعقد الاجتماعات ، ونصدر البيانات ،  في المنطقة اليوم نازحون ومهجرون متشائمون  منتشرون تائهون ضائعون في السهول والوديان والجبال وعلى قارعات الطرق وأرصفة الشوارع يحتمون خلف جدران وحصير وخيام ومدن من الكرافانات ، وهناك ملاين اخرى بدول الجوار والمهجر ، في هذه المنطقة عدد كبير من الاحزاب وكل حزب يغني على ليلاه  ، وليس هناك قانون ينظمهم .
فيها حشد هائلا من العاطلين الخرجين من الجامعات ، وخط الفقر وصل الى ادنى مستوى ، اسواقها ملئ بالباعة المتجولين والمتسولين من مختلف الاعمار ، في هذه المنطقة فساد منتشر ومن يأخذ الاتاوات والأموال بصورة فنية ماكرة غير  معروفة بهذا العالم الواسع .   
تقول المعلومات الواردة من المنطقة أن الواردات التي تأتي من تصدير النفط من الشمال والجنوب لم تكفي مصاريف النثرية للنواب وسفرهم وترميم منازلهم ، وكل يوم نسمع كيف طارت المبالغ ولطشت من قبل فلان وفلانة ، والمضحك المبكي ان كل المعامل تعطلت والزراعة توقفت بحيث المنطقة تستورد الحامض حلو ، نسوا التغذية المدرسية وبناء المدارس والمستشفيات وانتشرت الامراض وأصبحت الامية مخيفه ، ويفرق الاطفال اصوات المفخخات والعبوات الناسفة ويعرفون انواعها ، وكل يوم يزداد عدد الارامل واليتامى ، وينتشر الخطف والنهب والسلب ، ولا اريد اطيل عليك الشرح اكثر ، بعد هذه المقدمة اجب على الاسئلة التالية .
اذكر اسم المنطقة وأين تقع وما هي حدودها . وكم تبلغ المليارات التي طارت اي شفطت قبل دخولها البنك المركزي .
وكم هو نصيب المواطن بعد طرح مصاريف النثرية . وما هي حصة كل حزب من الاحزاب في المنطقة . وما نصيب المسئول من تلك الواردات .
بعد قراءتي لهذه الاسئلة احترت في امري وعلمت أن الشيخ ورطني لان رائحة السياسة تفوح من الاسئلة وأنا اكره السياسة والسياسيين ، تذكرت قصة الحلاق الثرثار الذي شرح الحرب الكونية الثانية بين الروس واليابانيين للزبون المسكين الجالس تحت يده طلبا للحلاقة والذي استعان برأسه وحوله الى خريطة توضحيه ، وشقه بمشرطه والدماء تسيل من رأسه والحلاق يقهقه ويثرثر ويشرح له المعارك كيف دارت حتى اصطبغ رأس الزبون بالدماء ، وهو يئن حتى وصل الأمر الى الزبون ان يثور وينفجر صارخا على الحلاق ويقول : لعن الله السياسة والسياسيين والروس واليابانيين .... والناس أجمعين . وفر هاربا من صالون الحلاق .
بعد تفكير طويل ، ليس لدي حل إلا الاجابة على الاسئلة حتى لا اظهر جاهلا امام الشيخ بعد الاستعانة بالعم جوجول فخلال ثواني يضع امامي الجواب الصحيح من مصادرها وسأقدم للشيخ الاجوبة وأتناول الغداء على حسابه .

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

419 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع