الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - ندم ...

ندم ...

عهود الشكرجي

نــــــــــــدم


غدا َ ..
ستبكي وتشقى من جفائي
...فتندم حين َتدرك ماجزائي
وهبتـــك صفاءَ حبي ونقاءه
ولم اجني غير الهجر والايذائي
يكفي انك البستني
ثوبَ المرارة وتعاسةِ من شقائي
غدا ..
ساريكَ كيف تثور نفسي لعزتها وتثار كبريائي
فكم داويت جرحك وسهرت اليالي
تَجرعت مرَ كاسك وجرحا بغير دوائي
وكم اضعتُ  عمري بحبك
حتى لم تبالي في شفائي
مزقتَ قلبي لم ترفق به
فيال الاسف من ضياع ِوفائي
حكمتَ عليّ ان تمزق روحي واشلائي
فانتظر حُكمي انا
حُكما َبلا استثنائي
لا بعد هواكَ سوى رماد
ساتركهُ بلا ندم ٍورائي
وامحو ذكرَ حبك من فؤادي
كما امحو رنين صوتك من اصدائي


 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

442 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع