الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - كلمة أخيرة ...

كلمة أخيرة ...

عهود الشكرجي*


اميـــــــــــــــرتي ....
اعلمتــــي؟؟
اني طويــــــــت الم الفــراق ؟
ضاعت ذكــــــرياتــــي في منعطف الطريــق
لملمــــت جرح غدرك
فاخر الدواء الكـــــي
عذرا اميــرتي
بعد اليوم لـــن اشتــــأق
لن احـاكي وســادتي حيـــن اغفــو
ولـن احــلم بالعــــناق
فانتهـــــت قصتـــــنا
بعد ان كـــانت حديــــث الرفـــاق
هجرتنــــي؟
غدرتـــــني؟
انا من هجــــرت اليــــوم كـــــل درب
كــــــــــل منحـــنى وزقــاق
لــــم تعــــــــد هنـــــا ك حكـــــــــــــــاية
وصـــــلنا للنـــهايــــــة
حيـــــن نكــــــرتي من سقـــــــــــــــــــاك نبع حنـــــــــــــان رقــــــــــــــــراق
ارحـــلي.....
تمـــردي....
ِخوني ان احــــــــببت
فاليـــــــــــوم مع خيـــــانتك لســـــتُ على وفـــــــــاق
كنتِ تـــــــــــــلعبين وتـــــمرحيـــــــن في جنـــتي
حملــــــت لك ســـلال العــــــشق
كمـــــــــــا يحمــــــــــل المزارع عــــــلى كتــــــفه
 سلال العنــــــــب والـــــــــــدراق
ضـــــاعت سنــــــين عــــشقي
وصلـــــــت لاعتـــــتاب النـــــسيان
اميـــرتي
نســــــيتك.......
شفيــــــيت منك......
لا تعـــــــــــــــودي
فلــــن ابــــالــــي
فاعلنــت اليـــــوم انــــي
شفــــــــيت مــــــن جـــــرح الفــــــراق

عهـــــــــــود الــــشكرجـــــي

*مديرة مكتب الگاردينيا في الولايات المتحدة

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

677 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع