المدينة الزرقاء شفشاون المغربية

     

     المدينة الزرقاء شفشاون المغربية

  

  
  
مدينة شفشاون المغربية أو كما يُطلق عليها المدينة الزرقاء حيث ترى فيها جميع المباني باللون الأزرق حتى أواني الزرع و كل شئ هناك تراه بالأزرق ولكن لماذا الأزرق تحديداً ؟ وما هي قصة تلك المدينة ؟

شفشاون تعتبر بلدة صغيرة قديمة تقع على سلسه جبال الريف شمال غرب المغرب ،  و يرجع تاريخ تشيد تلك المدينة إلى  عام 1471 و ذلك على يد  علي بن راشد
و كما يحد تلك المدينة شمالاً البحر الأبيض المتوسط بواجهة بحرية تمتد على ما يفوق 120 كلم

وكما يذكر التاريخ و المصادر التاريخية أن سبب تشيد تلك المدينة هو لايواء مسلمي الاندلس بعد طردهم من طرف الأسبان ، حيث كانت بمثابة قلعة للمجاهدين ضد الاستعمار
 و ازداد عدد السكان فيها مع الوقت إلى أن أصبحت تضم 35.709 نسمة وذلك بحسب  إحصاء عام  2004
   

أصبحت شفشاون مكان محبب لجميع السياح ، فهي تستقبل عدد كبير من السياح سنوياً للتمتع بجمال ألوانها الزرقاء  ، و ترى فيها المناظر الطبيعيه الرائعة و بالأخص  في شهر إبريل حيث يبدأ موسم تفتح  الزهورمما يعكس مناظر أكثر جذباً للنظر

 
الجدير بالذكر إن تلك المدينة  تحتضن مجموعة مهمة من المباني التاريخيةالتي تعكس إلى حد كبير الطابع التاريخي والحضاري الذي تعلوه هذه المدينة . ومن أحد هذه المعالم هي القصبة التاريخية والتي ترى صورتها بالأسفل ولتي بناها ( علي بن راشد) لتكون حصنا منيعا للغزاة البرتغاليين وضد الصلبيين الذين لاحقو المسلمين المطرودين من بلاد الاندلس  كما سبق و ذكرنا
 

و تقع القصبة في الجزء الغربي للمدينة، وتعتبر أولى الأماكن التي شُيدت بها كما اتخذها (علي بن راشد ) مقرا لقيادته وثكنة عسكرية من أجل الجهاد ضد البرتغاليين

  
 اما عن وصفها من الناحية المعمارية، فالقصبة محاطة بسور تتوسطه عشرة أبراج، وتجسد طريقة بنائها النمط الأندلسي في العمارة
و ترى بالأسفل صورة توضح لك الألوان التي يستخدمها أهل المدينة في أعادة اللون الأزرق للأبنية بعد تأكله و بعد أن يصبح اللون باهت إلى حد ما يبدأ أهل المدينة بانفسهم وكل صاحب منزل باعاده دهان المكان كي تحتفظ تلك المدينة بمكانتها السياحية

  
 
وإذا كنت زائر هناك يمكنك أن تجمع تذكرات متعدده من المحلات التي توجد في تلك المدينة حيث ترى ورش صناعة الملابس و التذكارات المختلفة بالصور و الأنسجة ، كما يمكنك الأستمتاع بوجبات مميزة في مطاعم المدينة  ، فلا توجد فيها المطاعم السريعة التحضير ، إنما توفر مطاعمها الوجبات الشهيره في المغرب كالبصاره و الكسكس
 وننتقل معكم إلى مكان أكثر جمالاً في هذه المدينه وهو رأس المياه ذو الأطلالة الرائعة على الشلالات والتي تُعد المصدر الرئيسي الذي يُمد  شفشاون بالماء العذب و هذه الصورة التي بالأسفل هي لمدخل الشلالات أو رأس المياه
 
  
ويمكن لكل أهل المدينة و كذا السائحين ، أن يستمتع كل منهم بمنظر ساحر بتزواج الجبال مع الشلالات المتدفقة من الجبال والأودية التي تخترق سهول المدينة ، والأجمل أن تجرب وجبة غداء على حافة هذه الشلالات  
المصادر -
الموسوعة الحرة
مجلة ثقف نفسك

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

482 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

تابعونا على الفيس بوك