رائد الصناعات النسيجية في العراق (فتاح باشا)

             

   رائد الصناعات النسيجية في العراق (فتاح باشا)

        

ولد فتاح باشا سنة 1861 م وتقدم في الجيش التركي حتى نال رتبة أمير لواء ، وكان مديراً لمعامل النسيج العسكري في بغداد، وأحيل على التقاعد قبيل الحرب العالمية سنة 1914 .

وعين على اثر تاليف الحكومة العراقية متصرفاً للواء كركوك ( 1921 ) فشغل منصبه الى سنة 1924 .

ثم اسس مع أبنه نوري معملاً لنسج الصوف في الكاظمية سنة 1926 حين ذهب فتاح باشا إلى ألمانيا وجلب لأول مرة معـدات ومكائن نسيج مستعمله منها وأقام معمله وسـط بستان حيث افتتحه الملك فيصل الأول بنفسه فكان المعمل في مقدمة المشاريع الصناعية الحديثة قي العراق ولم يتوقف فتاح باشا عن تقديم خدماته لوطنه كصناعي حيث أسس (شركة المنصور) التي قامت بإنشاء مدينة المنصور الحالية وتوفي فتاح باشا في بغداد في 8 كانون الثاني 1936 , وكان جده يعمل في كركوك وله معرفة بمتصرفها ، وقد رأى أن يدخل ولده فتاح في المدرسة الرشدية العسكرية . ونصحه المتصرف ان يعتنق المذهب السني الحنفي لامكان قبول ابنه في المدرسة ففعل ودرس فتاح في المدرسة الرشدية العسكرية في كركوك ثم أرسل الى استانبول فأتم دراسته العسكرية فيها وتخرج ضابطاً أما نوري فتاح فولد سنة 1893 .

تخرج في المدرسة العسكرية فكان ضابطاً في الجيش التركي. وعاد إلى العراق بعد الحرب العظمى فاشترك في الحركة الوطنية ونفي إلى جزيرة هنجام في أب 1920 قام مع أبيه بتاسيس معمل النسيج في الكاظمية وتولى ادارته إلى حين تأميمه سنة 1964 م وكان رئيس الوفد العراقي إلى مؤتمر التجارة الدولي المنعقد في راي من اعمال نيويورك في تشرين الأول 1944 .

أمضى في بيروت سنواته الأخيرة بعد تأميم معمله ، وانتقل إلى عمان على أثر نشوب الحرب الأهلية في لبنان ، وتوفي في أيار 1976.

في الصورة ( نوري فتاح باشا وولده منذر صاحب شركة فتاح باشا للغزل والنسيج في الكاظمية)

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

465 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع