ملكة جمال العراق 1947 أيام الزمن الجميل

   

  ملكة جمال العراق 1947 أيام الزمن الجميل

             

     

(رينيه دنكور) ملكة جمال العراق في العام ١٩٤٧،ودنكور عائلة بغدادية عريقة ،حيث كان جدهم أحد حاخامات بغداد (عزرا روبين دنكور) ،ساهمت العائله في نشر الثقافة والعلم ،وهي اول المهتمين في تجارة الورق والطباعة ،وتملكوا حينها مطبعة ( الآداب ) التي أجيزت من قبل وزارة الداخلية العراقيه عام ١٩٢٨ ،لكن بداياتها قبل منح الأجازه رسميا عام ١٨٤٨ ،ويذكر الباحث والكاتب (مازن لطيف)،ان مطبعة دنكور أصبحت من مشاهير طباعة الكتب وبدايتها طباعة الكتب الدينيه ،وانتقلت لتمارس نشاطات مختلفه ..
ولنعد الى رينيه دنكور ملكة جمال العراق عام ١٩٤٧ ،دلالة على ان جمالها بجمال العراق بوحدة ارضه،سمائه ،مياهه ،طوائفه ،أديانه ،أيام الزمن الجميل ،لقد كانت بغداد تختار كل عام ملكة جمال لها لتزدهر وتبرهن للعالم أن المجتمع العراقي ،بعيدا عن الاحقاد ، أحب التآلف الديني ، هذه هي
رينيه دنكور أنها :
زهرة العراق ..تفتحت على الحياة بدون قيود أجتماعيه ،ولا أوهام سوداء ،لقد صنعت الأنوثة وجمال الحياة ،والابتسامة ،وادخلت الفرحه في قلوب الجميع ..
نقول :
ياليت يعود بنا الزمن الى الماضي البعيد ،الذي كان فيه الفرح مميز وفيه الحزن وحيد....
تقبلوا تحيات رئاسة تحرير مجلة الگاردينيا



إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

830 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع