ضوء على عمل فني للطفلة العراقية الموهوبة سماء الامير

     

ضوء على عمل فني للطفلة العراقية الموهوبة سماء الامير

شبيب المدحتي / فنان تشكيلي:الموهوبة سماء الامير .... طفلة عراقية مبدعة ترسم أحلامها ودون أن تعرف ماهي الأشكال التي ترسمها ولكنها تطلق عليها وتقول إنها أشكال غريبة ...

                

يا ترى ماهي هذه الأشكال التي ترسمها هذه الطفلة وماذا يدور في إحساسها إتجاه هذه الأشكال ؟
هذه الطفلة على الرغم من أنها لاتستطيع المشي ، فالزمن قسى عليها منذ نعومة أظافرها ، إلاّ أنها تعيش في أحلام وأخيلة واسعة حيث جسدت هذه الأحلام على سطوح بيضاء ، فجعلت هذه السطوح تنطق وتحاكي الواقع الذي تعيش فيه ،

       

ولكنني حين شاهدت أعمال هذه الطفلة ( سماء الأمير ) راودتني أحلام الفنان ( سلفادور دالي ) وماذا فعل بأحلامه ، وكذلك الفنان الروسي (فاسيلي كاندينسكي 1866 -  1944) أحد أشهر فناني القرن العشرين ، والذي كان له انطباع مباشر اثر اللقاء او الاحساس بالطبيعة الخارجية حيث يسميه ( كاندينسكي ) بالانطباع التأثيري وكذلك هناك انطباع تلقائي اندفاعي له طابع داخلي وروحاني (غير مادي ) ويسميه الارتجال ... وهذا ماأدركته الطفلة ( سماء الامير) ، فهناك تعبير عن شعور داخلي يتكون وينصقل ببطء وعلى مدى طويل .. وهنا يتدخل الوعي المنتبه الذي قد يكون أدرك الهدف ليلعب دورا رئيسيا ومحسوبا .. حيث أن كل مصدر من مصادر الإلهام هو شكل للنمو والتطور في العمل الفني حتى يصل إلى مرحلة الاكتمال ... وهذا ما تفعله هذه الطفلة لبناء حياتها الفنية على وفق أحلامها لتجعل من كل حلم حقيقة يترابط مع الواقع الذي تعيش به ، حيث أن أعمالها العفوية تجعل المتلقي يقترب إلى أعمال فنانين عالمين أمثال كاندينسكي .
وأخيرا أقول لك يا سماء الامير أنتِ مبدعة وإن بناء هذا الأساس من أحلامك الممتعة سوف يجعلك نجمة ساطعة في عالم الفن ..

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

670 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع