الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - نداء الى اللجنة التنسيقية للتظاهرات

نداء الى اللجنة التنسيقية للتظاهرات

     

       نداء الى اللجنة التنسيقية للتظاهرات

ألف تحية لشهداء العراق طيور الجنة، والشفاء العاجل للجرحى، والرحمة للمعوقين، وتحية لجميع الأسود النشامى، واللبوات الماجدات من الرابضين في ساحات الإعتصام.

نود أن نلفت نظر اللجنة التنسيقية المجاهدة بأنه في الآونة الأخيرة ظهرت حالات شاذة نظن إن ورائها بعض المندسين من عناصر الميليشيات الولائية، منها رفع رايات ذات نكهة طائفية كصور مزيفة لعلي بن أبي طالب والحسين (رض)، وترديد هتاف (علي وياك علي) يقصد به المرجع الشيعي السيستاني، وتصريحات لشيوخ عشائر تشيد بمرجعية النجف، ويعتبرون أنفسهم جنودا للمرجعية، وفي كلمة لشيخ عشيرة في الجنوب تحدث عن ضحايا الناصرية، انبرى فجأة أحدهم ليذكره بدور المرجعية، وتحول الكلام الى الثناء على المرجعية. كأنهم يريدون الرجوع بنا الى المربع الطائفي الأول، ولؤأد هذا الفتنة الجديدة وإفشال المحاولات الطائفية الرخيصة، نقترح على اللجنة تنبيه المتظاهرين الأبطال بعدم رفع راية ما عدا العلم العراقي الشامخ بشموخهم، وإنشاد الأغاني الوطنية التي تمجد العراق فقط، وعدم إقحام المرجعية في الثورة العراقية الكبرى، علينا أن لا ننسى ان جميع زعماء الأحزاب الشيعية كانوا من أبناء المرجعية وزكتهم لنا، ولم تصدر فتوى واحدة من المرجعية تحرم سفك دماء المتظاهرين الغيارى، ولا نريد أن نستعرض دورها السابق كما أوضحه المجرمان بريمر ورامسفيلد في مذكراتهما، ولا ننسى دورها في التصويت على الدستور المسخ، وتزكية القوائم الشيعية التي لا يزال زعمائها يحكمون العراق اليوم... وثورة مباركة حتى النصر.

مجلة الگاردينيا

الرابع من كانون الأول / ٢٠١٩

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

521 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع