الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مسدسات مع رواد فضاء... ماذا يفعلون بها؟

مسدسات مع رواد فضاء... ماذا يفعلون بها؟

         

العربية نت:تجرّب روسيا مسدساً يمكن لرواد الفضاء العائدين إلى الأرض استخدامه لإبعاد الحيوانات التي تهاجمهم وقت هبطوهم في مناطق نائية، بحسب ما كشفت وكالة الفضاء الروسية الأربعاء.

ولا يحمل رواد الفضاء الروس أسلحة منذ أكثر من عقد، غير أن وكالة "روسكوسموس" التي يرأسها ديميتري روغوزين اعتبرت أن الوقت قد حان لإعادة العمل بالأسلحة في ظلّ عمليات إطلاق الرحلات المأهولة في أقصى الشرق الروسي.

وقال روغوزين "من المحتمل أن تجري عمليات الهبوط في هذه المواقع غير المأهولة والتي تغطيها الأحراج. ويعتبر الرواد أنه من الجيّد حمل سلاح"، موضحا أن "هذا السلاح هو قيد الاختبار".

ونقلت وكالة "تاس" عنه قوله "أظن أن السلاح سيصبح في أغلب الظنّ ضمن الرزمة التي سيحملها الرواد بعد سنة ونصف السنة".

وأردف أن "الغاية هي دعم الطاقم ليطلق طلقات تحذيرية ويستخدم السلاح في الغابات عند الاقتضاء".

وكان الرائد الروسي أوليغ كونونينكوف الذي قاد طاقما في محطة الفضاء الدولية عاد مؤخرا إلى الأرض قد قال إن الحاجة تدعو على الأرجح إلى الاستعانة بأدوات إضافية.

وصرّح للصحافيين "من الممكن أن نحتاج إلى سكين خاص لإنشاء مأوى في الأراضي الوعرة وإلى سلاح أيضا بسبب الحيوانات البرية".

اعتبارا من الثمانينات، كان رواد الفضاء الروس يحملون مسدسا من طراز "تي بي-82" وهو سحب من رزمة الطوارئ الموافق عليها سنة 2007.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1188 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع