طريقة بسيطة لتذكر أي شيء!

            

ايلاف:إذا أردت أن تتذكر شيئاً فعليك برسمه، كما توصلت دراسة جديدة وجدت أن الرسم يمكنه مساعدة الذاكرة أكثر من كتابة الشيء أو إعادة كتابته، وذلك بمجرد النظر إلى المعلومات أو استخدام طرق بصرية أخرى.

وقال الباحثون الذين أجروا الدراسة أن كبار السن الذين يرسمون يمكن ان يقووا ذاكرتهم بهذه الطريقة التي تمنحهم سلاحاً ضد آثار الشيخوخة وخطر حالات مثل الخرف ومرض الزهايمر، كما أفاد موقع ساينس ألرت الذي يتابع أخبار العلم.

وأكد فريق الباحثين من جامعة واترلو الكندية ان المرء لا يتعين ان يجيد الرسم لتحقيق فوائده في تقوية الذاكرة.

وقالت كايسا ميد عضو فريق الباحثين ان فريقها وجد ان الرسم يقوي الذاكرة لدى كبار السن أكثر من أي طريقة أخرى يعرفها العلم حتى الآن وان العلماء متشجعون بهذه النتائج وهم يبحثون الآن عن طرق يمكن استخدامها لمساعدة المصابين بالخرف الذين يعانون من فقدان الذاكرة ومصاعب مع اللغة.

شارك في الدراسة 48 متطوعاً نصفهم متوسط اعمارهم 20 سنة والنصف الآخر نحو 80 سنة وطُلب منهم أداء سلسلة من التمارين. وحين عُرضت عليهم كلمات طُلب منهم كتابتها أو الكتابة عن الخصائص المادية التي توحي بها أو رسم ما تمثله.

وبعد فترة من الوقت طُلب من المتطوعين ان يتذكروا أكبر عدد ممكن من هذه الكلمات. وكان الشباب أفضل في تذكرها من كبار السن ولكن افراد المجموعتين على السواء تذكروا من الكلمات التي رسموها أكثر مما تذكروه من الكلمات التي كتبوها أو كتبوا عنها.

وقالت ميد لموقع هافنغبوست أن رسم الصور مهمة بسيطة ويمكن إنجازها في الحياة اليومية لتحسين الذاكرة مشيرة على سبيل المثال إلى أن رسم صورة لبعض البقاليات المطلوب شراؤها أو لوجبة يُراد طهيها يتيح تذكرها لاحقاً أفضل من الكتابة.

ويرى الباحثون ان الرسم طريقة أفضل لأنه يتضمن طرقاً متعددة لتمثيل المعلومات ، بصرية ومكانية وشفهية ولفظية وحركية (فعل الرسم نفسه). بكلمات اخرى ان الرسم يقوم بتشغيل مناطق أكثر من الدماغ و إشراكها في حفظ المعلومات. وقال الباحثون إن الرسم يمكن أن يساعد حتى المصابين بالخرف.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

466 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع