الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مكتبة البدرخانيين تشهد حفل توقيع (خريف الكستناء) للشاعر والكاتب عبدالكريم الگيلاني

مكتبة البدرخانيين تشهد حفل توقيع (خريف الكستناء) للشاعر والكاتب عبدالكريم الگيلاني

       

 مكتبة البدرخانيين تشهد حفل توقيع (خريف الكستناء) للشاعر والكاتب عبدالكريم الگيلاني

     

دهوك/جمال برواري*:بحضور عدد من الادباء والكتاب ومحبي الادب والثقافة والشعر شهدت مكتبة البدرخانيين في دهوك وفي امسية ثقافية حفل توقيع ديوان (خريف الكستناء)للشاعر والكاتب والاعلامي عبدالكريم الگيلاني .

    

في مستهل الامسية وحفل التوقيع القى السيد اسماعيل طاهر جانكير المدير العام لمكتبة البدرخانيين كلمة ترحيبية اشار فيها الى نشاطات المكتبة وهي تشهد مثل هذه الامسيات الثقافية .
ثم جاء دور الشاعر والاعلامي شمال عقراوي والذي ادار الامسية تطرق في كلمته الى نبذة عن سيرة حياة الشاعر عبدالكريم كما اشار في كلمتة الى اهمية مناسبات حفلات توقيع الكتب عالميا وعربيا ومحليا .
ومن ضمن فقرات الامسية الثقافية وحفل توقيع ديون (خريف الكستناء) القى الشاعر عبدالكريم الكيلاني مختارت من الديوان باللغة العربية ترجمها الشاعر شمال عقراوي مباشرة باللغة الكوردية نالت اعجاب الحضور .
بعدها فتحت باب الاسئلة والمداخلات كنت من المداخلين تطرقت فيها الى اهمية الكتابة باللغة العربية من لدن الكتاب والادباء الكورد واهمية الترجمة من والى الكوردية والعربية ايدني فيها الشاعر شمال .
بعد هذه القراءات المختارة جاء دور فقرة مراسيم توقيع الكتاب وهداء الكتاب الى جمهور الحضور مذيلة بتوقيع الشاعر .
كتب الكاتب خضر دوملي مقدمة لديوان (خريف الكستناء )جاء فيها :عندما يتحدث الاخرون عن خفايا الليل ل عبدالكريم الكيلاني وهو يطرق ابواب الريح لينقل لنا بعضا من همسات الليل الماطر يمزج معها شهقة المطر في انفاسها الاخيرة يستند من جروح كلماته واسراره الغائرة في الحزن هذه هي كيلانيات عبدالكريم مضافة اليها دراسات نقدية تقييم جهد الكاتب باقلام كتاب رواد من العراق ،لبنان ،فلسطين ،المغرب .
ينقا لنا عبدالكريم بذاكرته المثقلة باللهفة لحلم اضاعه بين ثنايا الكلمة لينقل لنا خطايا الليل ليحدث باسم الجرح وقصص النهايات السرمدية ينقل لنا اسوار العتمة قنديلا ينير الروح قبل العيون عبر كلماته الاخاذة .
في انتاجه الفكري الشعري الجديد يجدد عبدالكريم القصيدة ويبعث في الشعر روح المعاصرة لكي تتلائم وموجة المللتيميديا التي تجتاح عقولنا لينقلنا الى عالم الشعر بكلمات تنبعث منها الروح واللهفة وحسرة البقاء.واذ تنتقل بين ضفاف القصائد القصيرة _القصص الشعرية _الرؤى الشعرية ترقص الكلمات بين اجفان العينين ثقيلة احينا فرحة احينا اخرى وتحمل في وجنتيها سحر الكلمة الشعرية التي استنبطها الكيلاني من روح ماساة مدينته المةصل ومن روح مغامراته الشعرية عشقا ومن مواكبه للكلمة في ثوبها الجديد عبر مسارات الديجيتال .
ويضيف دزملي في مقدمته قائلا :وانت تنقل عب ازقة القصدية لن تتوقف عن الدهشة ستثمل بين ضفاف الشعر والحان الكلمات ،الكلمات كلها تتحول الى معنى والقصيدة الى منزل عاشق يحلم بالوصول مسرعا الى حبيبته وهو يحمل لها كلمات شعر عبدالكريم الكيلاني الذي استند عنوان كتابه من قوة الشجرة وعلو مكانة ثمرتها على مائدة الملوك .
ويختم دوملي مقدمته قائلا :وسواءاتفقت مع الكيلاني في اطروحته الشعرية او اختلفت على تنظيمه لشكل القصيدة المعاصر لا يضر لانك ستشعر بان الكلمات نابعة من قلبك انت وليس عبدالكريم سوى بعث فيها الروح .
على حافات الخوف
تغتال الانفاس صداها
لهفةالوصول
لنصنع من مطاحن الحرب نوافذ للحب ونغني للحياة
نصغي لموسيقاها
وهمس رحاها
لنرقص على اكتاف الموت
رقصة الخلود .
تدفق ايها النهر المهاجر في جداول العيون
واعبر خرائطما عادت تتكلم ..
احمل نوارسك العابثة بعيدا حيث لا انين
وترفق بالماشين على حافات الحياة
ليس للجنون مديات في حكايا الشجن
كل الاقاصي جنون .
وانا في الطريق اليك ايها الموت
اهب الحياة للعابرين
منذ الف حرف
والصحائف يدب فيها الحزن والغياب.
الموصليون اولاد الربيع
فلماذا يؤثرون الرحيل
الى اعالي الغياب .
ايها النوم انهض
انهض
لنرقص قليلا على انغام السكون
ونثمل حد البكاء
على جسدك البض
تلتقط الفراشات انفاسها
عند اخر شهقة
.--------
قراءات في عدد من نصوص الكيلاني :
+عالم الكيلاني ...قراءة في مقاطع من الطوفان .
للكاتب غسان عبدالله _لبنان
+عرى القناديل
امراة قصيدة ووطن –للكاتب نبال –فلسطين
+الشعر في زمن الشدة –قراءةفي ديون يسمونني لا احد للشاعر عبدالكريم كيلاني _للكاتبة رجاء الطالبي من المغرب
+النسيج المتعاقد بين المتخيل والعقل _قراءة في ترانيم الغربة مجموعة الشاعر عبدالكريم الكيلاني _للكاتب كرم الاعرجي _العراق
+بوح السين _للشاعر العراقي عبدالكريم الكيلاني _قراءة نقدية للدكتور مقداد رحيم
+قراءة في رواية (تورين )للاديب عبدالكريم الكيلاني _كتابة الدكتور اسماء سنجاري
+عرى القناديل للكيلاني –مجموعة شعرية تتحدث عن عشق واحزان الانسان العراقي _للكاتب علي الطائي من العراق
الشاعر والكاتب عبدالكريم الكيلاني :
من مواليد الموصل 1969
عضو الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق
من مؤلفاته :
ترانيم في الغربة مجموعة شعرية 1995
_بقاياي _مجموعة شعرية 1998
+عرى القناديل _مجموعة شعرية 2008
+خربشات على الهواء _كتاب نقدي _2009
+تورين _رواية2011وترجمت للغة الكوردية في 2016
+دراسة موضوعية لرؤية بشار الكيكي عن عقلنة السلام _كتاب نقدي 2016
+يسمونني لا احد مجموعة شعرية 2016
+مقالات نقدية في نصوص كوردية 2006 مع مجموعة من الكتاب صادرة عن اتحاد الادباء الكورد _دهوك
+خريف الكستناء 2018

*مدير مكتب الگاردينيا في دهوك.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

393 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع