أطباء متميزون في الذاكرة / الدكتور رياض ابراهيم حسين العاني

  

أطباء متميزون في الذاكره ...الدكتور رياض ابراهيم

   

     

          

ان الكثير من أبناء العراق خدموا العراق في مجالات متعدده ،وبذلوا حياتهم أيمانا بالمبادئ والقيم التي تربوا عليها لسنين طويله ،وفي مختلف مفاصل الحياة ،ألا أن ذاكرة الزمن قادتنا باتجاه أطباء كان لهم دور أساس في أنقاذ الكثيرين من مرضى العراق ،وبذات الوقت فهم معلمين تخرج على يدهم الكثير ،ولكون العراق مر بظروف سياسية متعدده ،راح ضحيتها الكثير من العلماء ،على مستوى الطب او الاختصاصات الأكاديمية الاخرى ،لذا وجدت مجلتنا ان من واجبها أن تقدم لقرأها الكرام سلسة من ممن خدموا العراق في مجال الطب لأعادة الذاكره وكي لاننسى تاريخ تميز بسيرة وذكريات ،متعدده فمنهم من رحل الى جوار العزيز الكريم ومنهم من رحل الى حيث يدري او لا يدري ( مهجرا ،مهاجرا ). ولابد لنا ان نشكر الدكتور كمال صالح ،الذي دعم مجلتنا ،من اجل أن يعرف الجيل الجديد بأطباء متميزون دوما في الذاكره..

مجلة الگاردينيا

  

          

الحلقه مع الدكتور رياض ابراهيم حسين العاني / وزير الصحة الأسبق
استاذ مادة الانسجة في كلية الطب جامعة بغداد
حصل على شهادة الدكتوراه في الانسجة من جامعة لندن عام 1972
كان طبيبا اختصاصيا بارعا مخلص عمل المستحيل لتطوير المؤسسات الصحية
 إنسان راقي ونظيف ومتواضع في تعامله مع الجميع كان يتعامل مع جميع الأطباء من منتسبي وزاره التعليم العالي والصحه بالتساوي للعاملين بالمستشفيات التعليميه مادام الجميع يعملون لتقديم الخدمات للمرضى كان حريصا على تطوير القطاع الصحي
لم يتفرغ كليا للوزارة بل بقي يمارس الطب في مستشفى العلوية..وكان يستقبل المرضى والمراجعين في ايام محددة في المستشفى

رجلا شجاعا ومخلصا في عمله واعطى كل طاقاته في سبيل المواطن لقد كان يتفقد المرضى ومنهم الاطباء الراقدين في المستشفيات ويعطي ارشاداته لمساعدتهم..

                     

وزير متميز عمل على بناء المستشفيات اليابانية ذوات الست طوابق 400 سريرا في أغلب محافظات العراق.
رحمه الله وأسكنه فسيح جناته شهيد بطل مغوار وأفضل وزير صحه في تاريخ العراق في رأيي لصراحته وعلمه وعمله وادبه وشجاعته. ...وأخيراً قدم خدمات للقاطع الطبي لاتحصى

شهادة للتأريخ....بعيدا عن كل اعتبار...د.رياض طبيب واستاد ووزير رائع...يحبه كافة مرؤوسيه...سمعنا انه نقل اخيه الموظف البسيط في وزارة الصحة كي لا يستثمر قربه للوزير
واعتذر عن قبول المهنئين باستيزاره و عاود محاضراته لنا بعد اسبوع واحد من استيزاره ابتداها بتحية ومصافحة بواب قاعة التشريح حيث المحاضرة...انها اخلاق العالم المتواضع والاستاذ المحب العالي الجناب ...بكلمة واحدة انه (انسان)

رحمه الله ويحسن اليه كان انسانا ذو اخلاق عاليه وحس وطني شهد قطاع الصحه في عهده ثوره قويه في كل المجالات..


تحياتي .. الدكتور كمال الحسيني
استشاري جراحة التجميل والليزر
م العمادي قطر
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
0097455742973

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

559 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع