الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - شركة نيرن للنقليات ودقة المواعيد

شركة نيرن للنقليات ودقة المواعيد

    

شركة نيرن لنقل المسافرين "Nairn Bros company" أسسها نورمان وجيرالد نيرن كانت مشهورة بدقة مواعيدها والخدمات الجيدة التي تقدمها للمسافرين بين بغداد ودمشق حيث كانت تستغرق الرحلة مسافة 750 كم حوالي 24 ساعة.

                  

                        نورمان نيرن أحد مؤسسي الشركة

كان نورمان وجيرالد نيرن ضابطان نيوزيلنديين في الجيش البريطاني وبعد إنتهاء الحرب وتسريحهما من الجيش إستقروا في المنطقة وأسسوا في بداية العشرينيات شركة لنقل البريد والمسافرين بين بيروت وحيفا وفي منتصف العشرينيات فكر الأخوان نيرن في الممر الصحراوي الرابط بين دمشق وبغداد ومدى أستغلاله لنقل المسافرين والبريد والبضائع فأرسلوا عدة سيارات إستكشافية في تلك الفترة لأكتشاف الممرات والطرق المناسبة للسير مستقبلا

                        

تم تأسيس شركة نيرن للنقل بين بغداد ودمشق وشراء ستة سيارات طراز كاديلاك ثمانية سلندر وكانت هذه السيارات تتسع لسبعة أشخاص تم تحويرها بإضافة خزانات وقود إضافية وخزانات للماء فتقلص حجمها الإستيعابي إلى أربعة مسافرين مع السائق

                 

وقعت شركة نيرن سنة 1927 عقدا مع الدولة العراقية لنقل البريد لمدة 5 سنوات وكانت تقوم برحلاتها المنتظمة لنقل البريد والركاب كل أسبوعين وبعد إزدياد نشاط الشركة تم تعزيز الأسطول في أول الثلاثينات بستة باصات من طراز سيفوي مزودة بمحركات كونتيننتال الأميركية وبقوة 150 حصان

        

تم شراء باصات مارمون الأميركية المطورة سنة 1934 ذات المغاسل الداخلية وتبعها أول باصين مكيفين سنة 1937 وتم تبديل كافة إطارات الباصات والسيارات من نوع دنلوب بإطارات نوع فايرستون الأميركية ذات قابلية التحمل الفائقة

                    

إستمرت شركة نيرن بتطوير أسطولها وخدماتها لنقل المسافرين والبريد بين بغداد ودمشق وفتحت خطا آخر إلى عمان في الأربعينيات وفي سنة 1952 تم نقل ملكية الشركة إلى العاملين فيها بسبب تقدم سن المالكين

              

كانت محطة بغداد لشركة نيرن بقرب المطار المدني (المثنى) ومحطتها في دمشق بساحة المرجة حيث يتم تكملة الرحلة من هناك الى بيروت بسيارات أصغر

          

في الخمسينيات والستينيات أسست شركات أخرى منافسة لشركة نيرن لنقل الركاب ما بين بغداد ودمشق وعمان وبيروت وحتى أسطنبول وحلب ومن أهم تلك الشركات شركة العزاوي وشركة الإقتصاد وغيرها لنقل المسافرين وتم تحوير كابينات المسافرين إلى كابينات مبردة ومزودة بمرافق صحية كون جميع تلك الباصات كانت على شكل قاطرة ومقطورة

وتوقفت شركة نيرن عن العمل بعد 14 تموز 1958 وبيعت سياراتها

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

416 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع