الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مجرد رأي ....

مجرد رأي ....

                                           

                                                  د.علوان العبوسي

تفتخر الشعوب والامم بأبسط  أنجازاتها التي اكسبتها شرفاً وعزاً ومجداً على مدى تاريخها الحضاري لتنير الدرب لمستقبل اجيالها الواعدة ،

وهذه الانجازات لايمكن ان تخبوا او تتلاشى بل تظل في ذاكرت التاريخ وذاكرت ابطالها المساهمين فيها ...يفرحني في كل عام عندما يحتفل الاخوة المصريون بانتصارات حرب تشرين 1 (اكتوبر) 1973 بشكل يلفت الانتباه ويعيد للذاكرة تلك الايام التي انتصر بها العرب في ابسط اساليب التعاون بينهما على عدوهم التقليدي إسرائيل ، ومما يجدر الاشارة اليه ان كل الفضائيات المصرية تقريباً تحتفل بهذه المناسبة وتكرم أبطالها في كافة مستوياتهم الوظيفية والقيادية بعقد عدد من اللقاءات على مدى هذا الشهر مستذكرين ابسط الامور التي قاموا بها ، ولكن بالمقابل يفاجئني عدم اكتراث القنوات الفضائية العراقية هنا في مصر وفي العراق بعدم الاشارة سواء في نشراتهم الاخبارية او برامجهم المعتادة  لهذا الحدث التاريخي العظيم  لأظهار دور العراق في هذه الحرب بعد ان شارك  بثلاث فرق مدرعة وآلية ومشاة وقوات خاصة ومعظم قواته الجوية في سوريا ومصر دون ان يكون له علم مسبق بها وكان دورهم مشرف وريادي فيها والعسكريون يعلمون جيداً المشاكل التي تحدث بمثل هكذا مشاركات دون استحضارات  وحشد وتحضير لمثل هذه المساهمات ، ومع ذلك شعر الاخوة المصريون ممن اعرفهم باستضافتي لأكثر من مرة لكي اوضح دور قواتنا المسلحة في حرب تشرين1 ( اكتوبر) 1973 بالاضافة الى نشر بعض ما كتب عن هذه الحرب ودور الجيش العراقي فيها في بعض المواقع المهمة مثل موقع 73 مؤرخون وموقع كاردينيا وموقع صقر الاخباري ومواقع اخرى عراقية ومصرية ...غايتي من ذلك الا يثير هذا الحدث القيادات العسكرية العراقية الحالية  ، او القنوات الفضائية العراقية في مصر ( الشرقية ، البغدادية ،الحدث ، الرافدين..) وفي العراق (قناة العراقية ، البابلية  ، بغداد  ، الشرقية ، السومرية ، بلادي ..الخ) ، هل هذا الحدث هو عام لايجب التطرق له والتفاخر به ، ان شعبنا في العراق لاينسى هذه الحرب وسيظل يذكرها على مدى التاريخ كونه حدث أضاف للسفر الخالد للقوات المسلحة العراقية  شرفاً مابعده شرف كانت نتائجة ان تحقق الاهداف التي تصبوا لها امتنا العربية لو ترك للعراق خيار الفصل بمثل هذه الامور .
مع تحياتي

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

500 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع