الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - هزّني الشـوق إليكَ

هزّني الشـوق إليكَ


الهام زكي

هزّني الشـوق إليكَ

هزّنـي الشـوقُ إليكَ

فـولجتُ

مخباً للذكريـات

ناسيـا ما كان منـي

مـن وعـودٍ

فالشـوقُ بعنفٍ

هـزّنـي !

مستنجداً بالعطفِ عليه

مستجيـراً

بـالأنيـن والآهـات

وهنَ الصبرُ

وتناثـرت أوراقهُ

وصار القلبُ يقلبُ

ما كان وفات


ههزّني الشـوقُ

وواسانـي البكاء

فـي لجـة ِ الليـلِ

والصقيـعُ

فـي الشـوارعِ يترنّحُ

لا لـونَ

يـزيـحُ الذكـرى عنـي

لا ... شجـر

فـالفصـل قـد كان شتـاء


هـزّني الشوقُ

والـربيـعُ ذابلٌ

متساقط ُ الأزهـارِ

مجـروحُ الأنـاة

مـنْ أعلـمَ َ الشـوق َ

عنـوان قلبي ليهـزهُ

بعمـقٍ

ويعيـدهُ للحيـاة

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

660 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع