الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - كتاب قرأته للأديب البروفسور (سامي موريه) عنوانه (بغداد حبيبتي)-

كتاب قرأته للأديب البروفسور (سامي موريه) عنوانه (بغداد حبيبتي)-

                                                           

                            ميسون نعيم الرومي

             

مقالات جريئة تحمل بين حناياها الشجاعة المنكسرة على مضض ، ولوعة الإكراه ، وحرقة المعاناة من الظلم والإضطهاد،وذلة السكوت (والكثرة غلبت الشجعان) رحلة ابحار في أعماق الذات ، تحكي احداث سنين طوال عاشها (الأديب البروفسور سامي موريه ) بحلوها ومرها ومعاناتها الجسيمة .


توضح تاريخا محرفا ، كتب بأقلام غيرأمينة لغسل أدمغة الطلبة وتشويه حقائق درسناها فزرعت الرعب في نفوسنا ، والتي كبرت وتجذرت مع مرور الزمن،مسخ التارخ وتشوشت الأفكار، وانهزم الحق لتنام الضمائر ، تظللت الحقيقة بشعارات ممنهجة مدروسة لئيمة .
لك شكري وامتناني ايها الأستاذ الجليل (العراقي المولد والهوى) لما خط قلمكم الرائع الرصين من حقائق تصحح الأفكار الخاطئه ، وتغسل درن المعلومات المشوهة ، من عقل من خدع بالدعاية المغرضة ، لينعدل الميزان ، ويعرف الجميع الواقع المر الذي فرق ابناء شعبنا الجميل المتجانس الفسيفساء ، الحلو التركيبة ، المتآخي القوميات والأديان .
 اختل التوازن ، وتحطم وطننا واصبح رمادا منثورا، وشعبنا طرقا وطوائف متفرقة غارقة في الجهل والأمية ، واضحى خيرة ابنائه موزعين على المعمورة ، منهم اسماء عظيمة ، واعلام فذة ، ساهمت وتساهم في تطور وتقدم البلدان الحاضنة ، ووطننا يحكي الضياع والتخلف ، وعشعشت القوى الفاسدة ، حتى اصبح العراق العظيم مرتعا للتخلف والفساد والسرقات والتناحر الطائفي المروع .

                         

كتابكم الموسوم (بغداد حبيبتي) كتاب رائع عشت بين سطوره واحداثه الجسام ومآسيه ولوعة شخوصه وحرقة آهاتهم ، ووجع ارواحهم المغلوبة على أمرها الضائعة في مهب الريح . والذين عوقبوا بجريرة السياسة والسياسيين والأحداث الخارجية (واحترگ الأخضر ابسعر اليابس)-
لقد ابدعت استاذنا الرائع ، متمنية ان يقرأه كل عراقي ، لابل كل عربي ، لترفع الغشاوة اللئيمة عن عينيه ، والتي وضعها المتعمدون المغرضون ألأفاقون، ولينصف من ظـُلم بدون وجه حق ، وكان الضحايا شبيبة ورجال مخلصون بنوا العراق فكان جزاؤهم الإضطهاد والأجبار على الرحيل.
تحياتي لك استاذنا البروفسور (سامي مورية) وألف شكر على المعلومات المهمة التي وضحتها في كتابك الرائع (بغداد حبيبتي) والذي ابكاني واضحكني ، احزنني وافرحني
انك فعلا استاذ مبدع تستحق ان تحنى لك الرؤوس ، دمت علما من اعلام اللغة العربية الجميلة ، وأديبا وشاعرا رائعا
مع كل الود والإحترام
 --------------------------
اهدي هذه الأبيات الى وطني المستباح
والى البروفسور سامي موريه
 والى من تروق له
 
ليـش العراق ايصيـر.. بالغربه حسره
يـلهب يـعذب الروح .. چا هـذا سـِـرَّه!
***
كـِلما تــُمـراسـنـيـن نـارَك تـِـوَجـّـر
يـمتـَه الگـَـلب يـرتاح والدنـيه تخـّضَر
***
كـل يـوم اگـول اليـوم باچـر نـِفاهـَه
مـَـرَّت چـثـيـره اسنين ماشفـنـَه راحه
***
لابـيـّه اگولـَن آخ .. لابـيـّه أرتـــاح
الغـَصَّه بالبـَلعـوم .. والفـَجـِر مالاح
***
*نـَخـْـلـَتـكم البـلبـيـت .. تـزهي اوتـغـَنـّي
نـَخـْلـَه ازرعـِت بالبـيـت .. ذبـَّـلهـَه ونـّي
***
گالـَوْ عـَـليـك اهـواي .. مايـَك يـشـَـوّر
يا(دجـلـَه) مايك ويـن ؟ اجـروفـَك تـدوّر
***
تـرابـچ ذهـَـب بـغـــــداد .. وانتِ أصيله
أم العلم والنور .. دومـچ جـَـلـيـلـَـه
***
كـل يـوم اگـول اليـوم .. أنــسـَـه محنـْـتـَـك
كـلشي نـسـيـت اهـنا .. ظـَـلـَّـت مـَحـَبـْـتـَـك!
----------------------
*نـَخـْـلـَتـكم البـلبـيـت:-الكلام عن مقارنة نخلة جميلة
 زرعها الأديب سامي موريه في حديقة منزله من بذرة (نواية)عراقية
ونخلة بائسة هزيلة زرعتها في (سندانة) داخل بيتي في السويد
-(وظلت بين الموت والحياة) ولم تزل كل هذه السنين الطوال
-------------------
الأبيات مستوحاة مما كتبه الأديب موريه في كتابه الموسوم
-----------------
ســـــــــــــتوكهولم
كانون الثاني / 2017

    

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

482 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع