الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مواجع وأمنيات

مواجع وأمنيات


مواجع وأمنيات



1

حينما كـُـتبَ عليّ الرحيل

تركتُ ورائي

كنزا

من قصاصاتِ ورقٍ مخضبةٍ

بألفِ آهٍ ... وآه

وعبثَ تلميذةٍ

ذاتِ ضفائرٍ سوداء

وحفنة ... اسئلةٍ

وذهــــــــــــول !



2

حينما كـُـتبَ عليّ الرحيل

تركتُ ورائي

دموعَ ...  أمي

وصمتَ رجلٍ شامخ

هو أبي

في رداءِ الاندهاش

وعلبة ً مغلفة ً(بالسلوفان )

فيها... قلبي



3

صوتٌ من بعيد

ينادي ...

هلـُمّي ... أسرعي

و احزمي  الحقائب

قد غفرَ لكِ القدر

وها هي تذكرةُ السفر

فطيري على جناح الياسمين

على ... عجل

للحبيبة ... بــــغــــداد

هناك غزلُ البنات

وتعويذةُ ... موعد

 

4

وهناك

حيث دارُ أبي

وقفتُ  ... بعيدا

أداري حسرة ً

ودمعة ترقرقت في أعيني

فالأهلُ ما عادوا هنــا

لأبكي إذن ... !

فقد اشتهيتُ البكاء



5

يا ...  والدي

قد اشتقت للدار

حـــدَّ الاشتهاء

ما كان للنفسِ غيرُ أمنية

أشمُ رائحة أمي

و أغازلُ النخلاتِ الثلاث

وأقبلُ الجدران

و أشاورُها

كيف كانت هي الجراح

وهل سمحوا لها بالنواح

ثم أتوضأُُ بعطرها

وأرحلُ رحيلَ الغرباء

 

6 / 8 / 2012

السويد

الگاردينيا: الشاعرة مبدعة/ الهام.. تظلين مبدعة دوماً

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

464 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع