الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - مـن قـال إنـي شهــرزاد

مـن قـال إنـي شهــرزاد

الهام زكي

مـنْ قـال إنـي شهــرزاد

كـي أقـصَ حكايـةَ الغولـةِ

التـي ابتلعـت أرض الفـرات

وأبنـاؤهــا يـرضعــون

 مـن ثـدي الأرضِ كنــزاً
 

مـنْ قـال إنـي شهـرزاد

كـي أروي حكايـةَ المــاردِ

الـذي خـرجَ مـن القمقــمِ

ليـدمـر أرضَ السـوادِ

بعـد أن صيـرَ الرجـالَ خـِرافــاً

ترعـاهـا الذئــابْ

والنسـاءَ أجسـاداً تنهشهـا الكـلابْ
 

مـنْ قـال إنـي شهـرزاد

كـي أقـصَّ حكايـةَ السفـاحِ

الـذي جـاء مرتديــاً

عبـاءةَ الأمِ تـريــزا

فصفـقَ الجمهـورُ للعبـاءة

وهلهـلَ وغنّـى فـَرحِـاً بالعبـاءة

ولـم يـرَ ولـم يبصــرْ

مـنْ يختبـئ تحـتَ العبــاءة

حتـى طحنتـهُ الأيـامُ والسنــونْ

واستفحلـت فـي قلبــهِ

نــارُ الأنيـنِ والشجــونْ
 

مـنْ قـال إنـي شهــرزاد

لأروي حكايـةِ الفتـى الوسيـمْ

يـومَ أحـبَّ صبيــة

فـاتفقــا ... !

و حلـتْ الكارثــة

أنهمـا علـى نقيـضٍ مذهّبـي

يـا لهـا مـن بدعـةٍ اُختلقـتْ

مـن خلـفِ كواليـسٍ خفيــة

و تحـتَ شعــارِ الطائفيــة

آه يــا عــــــراق

معــذرة ً... !

فليـس لـيَّ أن أقـصَّ روايــاتٍ

أغـربَ مـن الخيـالِ

 وقعـت

ولــم تــزل تقــعُ

فـأنـا لسـتُ بشهــرزاد

أنـا لسـتُ ... بشهــرزاد


20 / 8 / 2008

السويد

 

الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

470 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع