فيديو - الزائر الأخير / شعر - عبدالرزاق عبدالواحد


الزائر الأخير / شعر - عبدالرزاق عبدالواحد

من دون ميعاد

من دون أن تُقْلِقَ أولادي

أطرق عليَّ الباب

أكون في مكتبي

في معظم الأحيان

اجلسْ كأيِّ زائرٍ

وسوفَ لا أسألُ

لا ماذا ولا مِنْ أينْ

وحينما تُبْصِرُني مُغرورقَ العينينْ

خُذْ من يديْ الكتابْ

أعِدْهُ لو تسمحُ دونَ ضجَّةٍ للرفِّ حيثُ كان

وعندما تخرجُ لا توقظْ ببيتي أحداً

لأن من أفجع ما تُبْصِرُهُ العيونْ

وجوهَ أولاديَ حينَ يعلمونْ

https://www.youtube.com/watch?v=PDB2VuLz8fQ

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

1073 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع