"همنغواي العراق" .. من مصور للزعيم الى كهل بدون رعاية!

          

السومرية نيوز/ بغداد:تناقل ناشطون صوراً لمجيد حميد مجيد مصور الزعيم الراحل عبد الكريم قاسم، لافتين الى أنه كان يطلع عليه لقب "همنغواي العراق" ويصنف ضمن فئة السجناء السياسيين لكنه يعيش في وضع "بائس" ويعاني من شظف العيش دون اكتراث الجهات الرسمية.

وقال الناشط جلال حسن في حديث لـ السومرية نيوز، إن "مجيد حميد مجيد الملقب (أبو صلاح) هو المصور الخاص للزعيم الراحل عبد الكريم قاسم"، موضحا أن "أبو صلاح اعتقل من قبل قوة الشرطة السيارة والخيالة وسجن لمدة عشرة أشهر في سجن خلف السدة عام 1963 بعد الانقلاب على الزعيم".


وأضاف، أن "أبو صلاح قدم أوراق مقتبس الحكم الى مؤسسة السجناء السياسيين منذ ثلاث أعوام ولكن دون جدوى، وهو يعيش في فندق بائس في منطقة الميدان ويعاني من أمراض الشيخوخة وشظف العيش، ولم يطالب بغير حقه".

ودعا حسن مؤسسة السجناء السياسيين الى "النظر في قضية المصور مجيد حميد مجيد خميس، باسم العدالة والإنسانية"، مبينا أنه "رجل لا يحتاج الى دفاع، ويطالب فقط بالعدالة والإنصاف".
 
ولفت الناشط جلال حسن، الى أن "مصور الزعيم كان يلقب بـ(همنغواي العراق)، وكان مسجونا مع الفنان خليل شوقي".

ونقل حسن عن (أبو صلاح)، القول، "إنه كان يصور كل فعاليات وجولات وزيارات الزعيم الرحال، في الوقت الذي يتباطأ فيه بقية المصورون من تغطية نشاطاته بسبب خروجه الى الأماكن العامة لوحده دون حماية ولا أفواج خاصة ولا استخبارات، بل يرافقه شخص أسمه قاسم محمد أمين يقوم بمهمتين مرافق وسائق".

يذكر أن الزعيم عبد الكريم قاسم هو ضابط عسكري ورئيس وزراء العراق والقائد العام للقوات المسلحة ووزير بالدفاع بالوكالة من عام 1958 - 1963، ويعد أول حاكم عراقي في العهد الجمهوري وقادة ثورة 14 تموز التي أطاحت بالملكية، وطالما عرف عنه البساطة والتنقل دون حماية، وأطيح به في انقلاب عسكري قاده زميله عبد السلام عارف في 9 شباط عام 1963.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

487 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع