الگاردينيا - مجلة ثقافية عامة - ترامب: هذه شروطنا الجديدة لمن ينوي الهجرة لأمريكا

ترامب: هذه شروطنا الجديدة لمن ينوي الهجرة لأمريكا

      

           على المهاجر أن يجيد اللغة الإنجليزية

واشنطن - الخليج أونلاين:أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، خطة جديدة لإصلاح نظام الهجرة إلى الولايات المتحدة؛ تتضمن زيادة حصة أصحاب المهارات والمؤهلات العالية نحو خمسة أضعاف، وتفرض الإلمام باللغة الإنجليزية كشرط أساسي لقبول طلبات المهاجرين.

وقال ترامب، في مؤتمر صحفي عقده الخميس، في البيت الأبيض، إن خطته ستجعل من نظام الهجرة الأمريكي مصدر فخر لبلاده، وستكون محط إعجاب العالم أجمع.

وأشار إلى أن النظام الجديد يضع في أولوياته مصالح العمال الأمريكيين، مؤكداً أنه حان الوقت لتطبيق نظام يتيح الفرصة لتطوير الأجيال القادمة في البلاد.

ولفت الرئيس الأمريكي النظر إلى أن القوانين الأمريكية الحالية حول الهجرة "تحفّز مهربي البشر"، مضيفاً: "أقولها بحزن إن هذه الخطة (نظام الهجرة الجديد) تم إعدادها على يد خبراء من القوات الأمنية، وليس السياسيين".


شروط القبول
ترامب أشار إلى أنه بفضل النظام الجديد سيُمنع قدوم الأشخاص الذين لديهم سجل جرائم وأعمال غير قانونية إلى الولايات المتحدة.

وأردف مخاطباً المهاجرين: "إذا كان لديك وعد مناسب للمجيء إلى هنا فستُقبل على الفور، ولكن إذا لم يكن لديك ذلك فستعاد إلى منزلك بسرعة".

وأوضح ترامب أنّ "التغيير الأكبر الذي نجريه هو زيادة نسبة المهاجرين أصحاب المهارات (الشهادات) العالية من 12% إلى 50%".

وتابع قائلاً: "العمال الأجانب يأتون إلى بلادنا ويعملون في أماكن يمكن للأمريكيين العمل فيها، ومقترحنا هذا يفي بواجبنا المقدس تجاه الذين يعيشون في الولايات المتحدة الأمريكية".

ترامب أكد أن النظام الجديد لن يقلل من منح البطاقة الخضراء للمهاجرين، بل سيضع معايير بسيطة وعالمية بدل القرعة للحصول على البطاقة الخضراء. مبيناً: "إذا كنت عاملاً شاباً وتتمتع بمهارات جيدة وتعليم عالٍ فسيكون حظك أوفر في الحصول على البطاقة الخضراء".

وبهدف تحقيق الانسجام مع المجتمع الأمريكي، صرّح ترامب أن المشروع الإصلاحي الجديد سيشترط على المهاجرين القادمين إلى الولايات المتحدة إتقان اللغة الإنكليزية.

وبيّن أنه في حال حاول الديمقراطيون عرقلة المشروع في الكونغرس فإنه سيعرض الخطة على مجلسي النواب والشيوخ في حال فوزه بانتخابات 2020 وسيطرة الجمهوريين على المجلسين، معرباً عن اعتقاده بأن معظم الديمقراطيين في الكونغرس سيعارضون المشروع الإصلاحي الجديد.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

458 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع