وفاة الفنان محمود الجندي... رحيل بصمت

       

القاهرة ــ مروة عبد الفضيل:توفي فجر اليوم الخميس الفنان المصري، محمود الجندي، عن عمر يناهز 74 عاماً، بعد أزمة صحية ألمّت به. ونقل إلى أحد المستشفيات منذ أسبوع، ولكن من دون علم الكثيرين. ومن المقرر أن تقام الجنازة من "مسجد الشيخ عبد الحكم"، في مسقط رأسه، في "مركز أبو المطامير" في محافظة البحيرة. ولم يتم بعد تحديد موعد لتلقي العزاء.


كانت بداية الفنان الراحل في الفن من خلال مسلسل "بابا عبده"، الذي شارك في بطولته كل من الفنانين عبد المنعم مدبولي، ويحيى الفخراني، وصلاح السعدني، وفاروق الفيشاوي، وآثار الحكيم. وجاءه هذا الدور عن طريق الشاعر صلاح جاهين الذي لم يكن مقتنعا في البداية بموهبة الجندي التمثيلية، بل طلب منه التركيز في الكتابة التي كان مميزا فيها، ولكن مع إصرار الجندي وعمله في أدوار صغيرة في المسرح كمساعد مخرج، أعطاه جاهين الفرصة وقدمه إلى المخرج الكبير يحيى العلمي. وكان اللقاء في منزل جاهين ثم عرفه العلمي بدوره على المخرجة، إنعام محمد علي، التي قدمته من خلال هذا المسلسل، إذ شكّل بداية قوية وحقيقة له، وبعدها انهالت الأدوار عليه سواء في السينما أو التلفزيون والمسرح.

تعرض الجندي في مشواره الفني للعديد من الأزمات أبرزها كانت حريق منزله الذي أدى إلى وفاة زوجته ضحى.

ويعرض للفنان الراحل حاليا الجزء الثاني من مسلسل "أفراح إبليس"، الذي يشارك في بطولته كل من الفنانين جمال سليمان، وصابرين، ومحمود عبد المغني. ويجسد فيه الفنان الراحل شخصية "عابد النمر". والعمل من تأليف الكاتب مجدي صابر، وإخراج أحمد خالد أمين.

كما كان يقوم هذه الأيام بتصوير مسلسل "حكايتي"، الذي تقوم ببطولته الفنانة ياسمين صبري، وإخراج أحمد سمير فرج، وذلك بعد عودته عن قرار الاعتزال الذي سبق واتخذه منذ عرض مسلسله "رمضان كريم"، منذ ثلاث سنوات، إذ أكد أنه تعرض لإهانة تاريخه الفني في هذا العمل ولم يلقَ أي تقدير، ما دفعه لاتخاذ القرار والذي سرعان ما عاد عنه وتراجع عن تصريحاته، مؤكدا أنه ابتعد ولم يعتزل.019
توفي فجر اليوم الخميس الفنان المصري، محمود الجندي، عن عمر يناهز 74 عاماً، بعد أزمة صحية ألمّت به. ونقل إلى أحد المستشفيات منذ أسبوع، ولكن من دون علم الكثيرين. ومن المقرر أن تقام الجنازة من "مسجد الشيخ عبد الحكم"، في مسقط رأسه، في "مركز أبو المطامير" في محافظة البحيرة. ولم يتم بعد تحديد موعد لتلقي العزاء.

كانت بداية الفنان الراحل في الفن من خلال مسلسل "بابا عبده"، الذي شارك في بطولته كل من الفنانين عبد المنعم مدبولي، ويحيى الفخراني، وصلاح السعدني، وفاروق الفيشاوي، وآثار الحكيم. وجاءه هذا الدور عن طريق الشاعر صلاح جاهين الذي لم يكن مقتنعا في البداية بموهبة الجندي التمثيلية، بل طلب منه التركيز في الكتابة التي كان مميزا فيها، ولكن مع إصرار الجندي وعمله في أدوار صغيرة في المسرح كمساعد مخرج، أعطاه جاهين الفرصة وقدمه إلى المخرج الكبير يحيى العلمي. وكان اللقاء في منزل جاهين ثم عرفه العلمي بدوره على المخرجة، إنعام محمد علي، التي قدمته من خلال هذا المسلسل، إذ شكّل بداية قوية وحقيقة له، وبعدها انهالت الأدوار عليه سواء في السينما أو التلفزيون والمسرح.

تعرض الجندي في مشواره الفني للعديد من الأزمات أبرزها كانت حريق منزله الذي أدى إلى وفاة زوجته ضحى.

ويعرض للفنان الراحل حاليا الجزء الثاني من مسلسل "أفراح إبليس"، الذي يشارك في بطولته كل من الفنانين جمال سليمان، وصابرين، ومحمود عبد المغني. ويجسد فيه الفنان الراحل شخصية "عابد النمر". والعمل من تأليف الكاتب مجدي صابر، وإخراج أحمد خالد أمين.

كما كان يقوم هذه الأيام بتصوير مسلسل "حكايتي"، الذي تقوم ببطولته الفنانة ياسمين صبري، وإخراج أحمد سمير فرج، وذلك بعد عودته عن قرار الاعتزال الذي سبق واتخذه منذ عرض مسلسله "رمضان كريم"، منذ ثلاث سنوات، إذ أكد أنه تعرض لإهانة تاريخه الفني في هذا العمل ولم يلقَ أي تقدير، ما دفعه لاتخاذ القرار والذي سرعان ما عاد عنه وتراجع عن تصريحاته، مؤكدا أنه ابتعد ولم يعتزل.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

523 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع