طائره بدون طيار صغيره الحجم وخفيفه الوزن يحملها المقاتل بيده في ميدان المعركه

        

الگاردينيا - خاص:استلم الجيش الامريكي مؤخرا 60 طائره بدون طيار صغيره الحجم وخفيفه الوزن يحملها المقاتل بيده في ميدان المعركه وهي مخصصه لجمع المعلومات الاستخباريه عن العدو وعلى مستوى فصيل .

دخل هذا النوع من الطائرات الصغيره التي يُطلق عليها تسميه " الدبور الاسود " للخدمه في الجيش الامريكي ضمن برنامج يحمل الاسم " جنود الاستشعار والليزر " . واوضح مدير ذلك البرنامج ناتان هسلنيك بأن هذا النوع من الطائرات الصغيره جدا سيسمح للمقاتلين بالحصول على صوره كامله حول ما يحدث عند العدو في ميدان المعركه. الهدف من ذلك هو منح المقاتلين الامن والامان وكذلك الحيطه والحذر في المناطق التي يتواجد العدو فيها .
ستقوم شركه RIA JMTC SSL المُصنعه لهذا النوع من الطائرات الصغيره بدون طيار بتزويد الجيش الامريكي ب 2000 من هذا النوع من الطائرات خلال الصيف القادم . وقالت تلك الشركه بأن هذا النوع من الطائرات هو الاكثر صغراً وتطوراً وستقوم الشركه بإختبار تشغيلها بمساعده اجهزه استشعار خاصه واشعه الليزر .
ان بإمكان كل مقاتل استخدام هذه الطائره بسهوله بعد وقت قليل جدا من التدريب وكذلك بإمكان ذلك المقاتل من حملها بحزامه الشخصي .
(ترجمه عن موقع عسكري امريكي بالانكليزيه)

 

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

488 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع