بريطانيا تعيد قطعا أثرية مسروقة للعراق

            

ذكر المتحف البريطاني، الخميس، أنه سيعيد مجموعة من الآثار التي تعود إلى خمسة آلاف سنة، سرقت من العراق بعد الغزو الأميركي في عام 2003.

وأوضح المتحف أن القطع الثماني التي تشمل أقماعا من الصلصال عليها نقوش مسمارية وراية من الرخام على شكل ثور، ضبطتها الشرطة البريطانية في عام 2003 لدى تاجر بلندن، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

وفي وقت سابق من العام الحالي، سلّمت الشرطة الآثار إلى المتحف، وعندها توصل خبراء إلى كونها جاءت من معبد في تيلو جنوبي العراق.

ووفقا للمتحف، فإنه سيسلم القطع الفنية إلى سفير العراق لدى لندن، الجمعة.

وكانت متاحف العراق قبل الحرب تضم مجموعات لا تقدر بثمن من الحضارات الآشورية والسومرية والبابلية.

"سكاي نيوز عربية"

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

714 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع