تعرف على أسرار الفائزة بالكرة الذهبية.. ومتحدية "رونالدو"

     

العربي الجديد/أيوب الحديثي:أصبحت النرويجية آدا هيغربرغ، لاعبة فريق ليون الفرنسي، أول امرأة تفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعبة، والتي منحت من مجلة "فرانس فوتبول" هذا العام للمرة الأولى، بعد أن ساهمت بفوز فريقها بلقب دوري أبطال أوروبا في المواسم الثلاثة الأخيرة.

وبدأت هيغربرغ، التي تبلغ من العمر 23 عاماً، حبها للعب كرة القدم عندما كانت تشارك الأولاد هذه الرياضة، حيث قالت اللاعبة المتوجة بالكرة الذهبية في تصريح: "لقد ترعرعت وأنا ألعب مع الأولاد، وبدأت كرة القدم مع فريق الصبية وكان ذلك أمرًا طبيعيًا، لقد لعبنا سوية حتى وصلت إلى 13 أو 14 سنة على الأقل".


وكانت النجمة المولعة بتسجيل الأهداف قد تحدت النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وذلك قبيل مواجهته ليفربول، في نهائي النسخة السابقة لمسابقة دوري أبطال أوروبا، وبعد تتويجها مع فريق ليون بنسخة المسابقة للسيدات، حين كتبت عبر صفحتها الرسمية في (تويتر): "حصلت على الجائزة الآن، ووصلت لهدفي الخامس عشر، لكن ما كان بوسعي ذلك دون زملائي في الفريق. مهلاً كريستيانو هل يمكنك التسجيل غدا؟"، بعد أن كان اللاعب قد أنهى موسم الأبطال بـ15 هدفاً أيضاً، حيث فشل في زيادتها باللقاء الختامي.


وتحرص اللاعبة على سماع الموسيقى قبيل مبارياتها، مؤكدة أنها ملتزمة بذلك منذ بداية مشوارها، وأضافت: "أذواقي في الموسيقى تختلف عن بقية لاعبات الفريق، أنا حريصة على هذا التقليد منذ بداية لعبي لكرة القدم، وكان أول (قرص مدمج) لدي هو موسيقى الأسد الملك، ربما كنت في السابعة من عمري".


وتم اختيار هيغربرغ ضمن 15 مرشحة لجائزة الأفضل بالعالم، أبرزهن نجمة فريق أورلاندو برايد الأميركي والمنتخب البرازيلي مارتا، التي اختيرت لاعبة العام من قبل الاتحاد الدولي "فيفا"، والدنماركية بيرنيل هاردر، لاعبة فولفسبورغ الألماني، بعد أن نجحت النجمة النرويجية في تسجيل 15 هدفاً في موسم إحراز فريقها لقبه الثالث توالياً في دوري الأبطال، أحدها في المباراة النهائية ضد فولفسبورغ.

https://www.youtube.com/watch?v=XQIk6WQ2HJE

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

467 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع