للمرة الثانية.. مجهولون يُحطمون تمثال ميسي بالأرجنتين

              

              تمثال ميسي بعد تحطيمه للمرة الثانية


بوينس آيرس - الخليج أونلاين:حطم مجهولون التمثال الخاص بالنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، "أيقونة" نادي برشلونة الأرجنتيني، والموجود بالقرب من ضفاف نهر "ريو دي لا بلاتا"، بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس.

وعثر على تمثال "البرغوث" الأرجنتيني ملقى على الأرض، بعد أن قطع المجهولون ساقي التمثال من بعد كاحل القدم، ولم تتمكن القوات الشرطية من تحديد هوية المسؤولين عن الواقعة بعد.

وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها تمثال ميسي في بوينس آيرس لأعمال تخريبية منذ إزاحة الستار عنه، في يونيو 2016؛ بغية إقناع ميسي بالعدول عن قرار اعتزال اللعب الدولي، بعد خسارة "راقصي التانغو" لنهائي كوبا أمريكا أمام تشيلي بركلات الترجيح للمرة الثانية على التوالي.

      

وكان تمثال ميسي قد تعرض للنهب والتخريب من قبل مجهولين أيضاً، في يناير 2017، وقد تركوه دون رأس وأذرع؛ حيث لم يتبقَّ منه آنذاك سوى الجزء السفلي ومجسم الكرة الواقع أمامه، وقد غلفتهما السلطات المحلية التي تعهدت بإصلاحه.

تجدر الإشارة إلى أن ميسي أنقذ منتخب بلاده من خطر الغياب عن نهائيات كأس العالم لكرة القدم صيف 2018؛ بعدما أحرز ثلاثية في شباك الإكوادور في الجولة الأخيرة من التصفيات اللاتينية "المونديالية"، ليضمن "التانغو" حضوره في "العرس الكروي العالمي".

وأسفرت قرعة مونديال روسيا، التي سُحبت مطلع ديسمبر 2017، بوقوع المنتخب الأرجنتيني في المجموعة الرابعة، إلى جانب آيسلندا وكرواتيا ونيجيريا.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

958 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع