زفيريف يفاجىء فيدرر ويتوج بلقب دورة مونتريال

                 

أ. ف. ب:باغت الالماني الشاب ألكسندر زفيريف السويسري روجيه فيدرر، بالتغلب عليه 6-3 و6-4 الأحد في نهائي دورة مونتريال الكندية، سادس دورات الماسترز للألف نقطة.


وأحرز زفيريف (20 عاما) بذلك لقبه الخامس في 2017 ليتساوى مع فيدرر الذي كان يبحث عن لقبه الثالث في دورات الماسترز في 2017. وثأر زفيريف من فيدرر الذي كان قد كبده خسارته الوحيدة هذه السنة، وذلك في نهائي دورة هاله الالمانية في حزيران/يونيو.

وقال الالماني متوجها الى فيدرر بعد المباراة "أنا آسف لانك لم تتمكن من الفوز في مونتريال هذه السنة"، علما ان فيدرر كان يسعى لإحراز لقب الدورة التي تقام بالتناوب بين تورونتو ومونتريال، للمرة الأولى في المدينة الثانية، بعدما أحرزها في تورونتو عامي 2004 و2006.

أما فيدرر، فقال ان ما حققه زفيريف "رائع"، مضيفا "أتمنى له التوفيق في الأشهر المقبلة وآمل في ان ينهي الموسم قويا جدا".

وحقق زفيريف المصنف ثامنا عالميا، ستة إرسالات ساحقة، وفاز بثمانين بالمئة من النقاط على إرساله الأول، واحتاج الى 68 دقيقة فقط للتغلب على فيدرر (36 عاما) حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب البطولات الكبرى (19)، وآخرها ويمبلدون الانكليزية.

وتمكن الالماني من كسر إرسال فيدرر ثلاث مرات، وفاز بالمباراة من أول فرصة أتيحت له، اثر خطأ غير مباشر من فيدرر.

وتكبد السويسري بذلك خسارته الثالثة فقط هذه السنة، والتي شهدت عودته الى مستواه بعد غياب أشهر عن الملاعب في النصف الثاني من الموسم الماضي بسبب الاصابة. وأحرز فيدرر هذه السنة لقبي استراليا المفتوحة وويمبلدون، ودورتي ميامي وانديان ويلز الاميركيتين للماسترز، اضافة الى دورة هاله الالمانية.

وهي الخسارة الأولى لفيدرر في نهائي دورة كرة مضرب هذه السنة، واللقب الثاني لزفيريف خلال أسبوع، بعد دورة واشنطن الاميركية.

كما وجه زفيريف نكسة لآمال فيدرر في استعادة صدارة التصنيف العالمي للاعبين المحترفين، علما ان السويسري يتنافس مع الاسباني رافايل نادال على المركز الأول عالميا بحسب أدائهما في دورة سينسيناتي الاميركية، سابع دورات الالف نقطة، والتي تنطلق الاثنين.

ويغيب متصدر التصنيف حاليا البريطاني أندي موراي عن دورة سينسيناتي بسبب الاصابة، الا انه سيفقد هذا المركز بعد الدورة الاميركية. ويبدو نادال حاليا في موقع أفضلية لاحتلال الصدارة، بعد فشل فيدرر في الفوز بلقب دورة مونتريال.

وألمح فيدرر الى ان مشاركته في سينسيناتي قد ترتبط بمدى جاهزيته البدنية، لاسيما وانه يركز على المشاركة في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى لهذه السنة، والمقرر انطلاقها على ملاعب فلاشينغ ميدوز في 28 آب/أغسطس.

وقال "من الطبيعي انني أريد ان أكون في أفضل حال بدنية ممكنة. الفوز بثالث بطولة كبرى هذه السنة، لقب الغراند سلام الـ 20، سيكون أمرا لا يصدق. آمل في أن أكون جاهزا 100% عندما يحين الموعد".

وكان فيدرر في حال فوزه في مونتريال، سيحقق لقبه الرابع والتسعين في دورات كرة المضرب، ليتساوى في المركز الثاني (في حقبة الاحتراف) مع الاميركي من أصل تشيكوسلوفاكي ايفان لندل.

ويحتل الاميركي جيمي كونورز المركز الأول مع 109 ألقاب.

إذاعة وتلفزيون‏



الأبراج وتفسير الأحلام

المتواجدون حاليا

401 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع